السبت، 4 ديسمبر 2021 10:51 صـ
بوابة المصريين

  • WE
  • AAIB
  • CIB

رئيس الحزب د. حسين ابو العطا

أخبار الحزب

”باقة ورد” من حزب «المصريين» لرجال الشرطة البواسل

بوابة المصريين

هنأ المستشار حسين أبو العطا، رئيس حزب "المصريين"، اللواء محمود توفيق وزير الداخلية وضباط وجنود وأفراد ورجال الشرطة البواسل، الذين يقدمون أرواحهم فداء للوطن، بمناسبة الاحتفال بعيد الشرطة الـ69، مؤكدًا أنها مناسبة تاريخية خالدة ستظل محفورة في قلوب وعقول المصريين.

وقال "أبو العطا"، في بيان اليوم السبت، إن عيد الشرطة هو عيد لكل المصريين، لأنه بفضل جهود رجالها وشجاعتهم الباسلة قضت الدولة على الإرهاب الغاشم والعناصر الإجرامية ونجحت في اجتثاثه من جذوره، موضحًا أن الفترة الأخيرة شهدت توجيه عدة ضربات استباقية لهذه التنظيمات؛ ما ساهم بشكل كبير في القضاء عليها ودحرها نهائيًا.

وأضاف رئيس حزب "المصريين"، أن 25 يناير يُمثل اليوم الذي قدم فيه رجال الشرطة المزيد من التضحيات، ويُعد تخليدًا لذكرى موقعة الإسماعيلية 1952 التي راح ضحيتها خمسون شهيدًا وثمانون جريحًا من رجال الشرطة المصرية علي يد الاحتلال الإنجليزي في 25 يناير عام 1952، الأمر الذي يؤكد أن دعم رجال الشرطة فرض على كل مواطن، فهم يحملون أرواحهم على كفوفهم من أجل استقرار الأوضاع الأمنية وعودة الأمن والأمان بكل ربوع البلاد.

وأوضح أن عطاء رجال وأبطال الشرطة مستمر ليؤكد أن هؤلاء الرجال يمثلون رمزًا للفداء وبذل الغالي والنفيس من أجل رفعة الوطن وحماية أرواح مواطنيه والحفاظ على مقدراته، مشيرًا إلى أن رجال الشرطة يتسابقون للرتبة الأسمى وهي "شهيد"؛ لينعم أبناء الوطن بالأمن، لافتًا إلى أن ما بذله رجال الشرطة في إعادة الأمن والأمان لمصر مرة أخرى يجب أن يُدرس وتعلمه الأجيال القادمة.

وأكد أن الضربات الاستباقية التي يقوم بها جهاز الأمن الوطني الذراع الطولي لوزارة الداخلية حافظت على الوطن واستقراره وستظل سيرة أبطاله شعاع نور يضيء مستقبل مصر لتعبر به إلى بر الآمان، موضحًا أن الخطط الاستراتيجية التي اعتمدها وزير الداخلية اللواء محمود توفيق ساهمت بشكل كبير في تجفيف منابع الإرهاب وأصبحت منهجًا يُدرس في كبرى مدارس الأمن العالمية.

وأشار إلى أن رجال الشرطة قدموا وما زالوا يقدمون كل غالي ونفيس من أجل الحفاظ على أمن وأمان واستقرار الجبهة الداخلية للبلاد، موضحًا أن رجال الشرطة كما قدموا تضحيات في السابق في مواجهة الاحتلال الإنجليزي، ما زالوا يبذلون كافة الجهود إلى جانب القوات المسلحة في مواجهة الإرهاب الغاشم، مؤكدا أن مصر ستنتصر على الإرهاب بفضل جهود وتضحيات أبنائها الأبطال.

وأكد أن دور رجال الشرطة الأوفياء لا يتوقف عند محاربة الإرهاب؛ بينما يستمر عطاءهم في تنفيذ القانون في مواجهة الخارجين عن القانون، مثنيًا على الدور المجتمعي الذي تقوم به وزارة الداخلية في توفير السلع الأساسية للمواطنين بأسعار مخفضة في مواجهة الغلاء، وغيرها من الخدمات الوطنية التي يقوم بها رجال الشرطة في خدمة الوطن.

ولفت إلى أن رجال الشرطة يقومون بدور كبير ومهم في توفير الأمن والأمان للمواطنين في شتى أنحاء الجمهورية، علاوة على التضحيات التي يقدمونها في كل وقت في مواجهة الإرهاب الغاشم والعصابات الإجرامية، موضحًا أن عيد الشرطة يُمثل علامة من العلامات البارزة في تاريخ مصرنا الحبيبة ونموذج للتضحية والفداء، داعيًا الله أن يوفق رجال الشرطة في تحقيق الأمن للبلاد والقضاء على الإرهاب الغادر.

وأوضح أن رجال الشرطة يبذلون مجهودات جبارة في حماية الجبهة الداخلية والسهر على أمن وأمان المواطنين بكل الصدق والإخلاص، مطالبًا جموع الشعب المصري بمساندة رجال الشرطة في أداء واجبهم تجاه الوطن والمواطنين، والمساهمة معهم في مواجهة الإرهاب والتطرف، والالتزام بالقانون.

واختتم بيانه مؤكدًا على أن رجال الشرطة حملوا أرواحهم على أكفهم وقدموها مهرًا للوطن وتصدوا للعناصر الإرهابية التي كادت أن تُدمر الوطن، واجتثاث جذور الإرهاب من مصر.

حزب المصريين بوابه المصريين اللواء محمود توفيق وزير الداخليه رجال الشرطه المستشار حسين ابو العطا عيد الشرطه

أخبار الحزب

آخر الأخبار

أورانج
أورانج