السبت، 18 سبتمبر 2021 04:58 مـ
بوابة المصريين

  • WE
  • AAIB
  • CIB

رئيس الحزب د. حسين ابو العطا

الأخبار

رئيس حزب ”المصريين“: بيان المنظمة المشبوهة جريمة ضد حقوق الإنسان

بوابة المصريين

أدان المستشار حسين أبو العطا، رئيس حزب "المصريين"، البيان الصادر عن منظمة "هيومن رايتس ووتش" والذي تُهاجم فيه الجيش المصري العظيم في إطار الحملة التي يشنها ضد عناصر تنظيم داعش الإرهابي، مؤكدًا أن هذا البيان المُغرض ما هو إلا "سقطة جديدة" للمنظمة التي دأبت على إصدار بيانات بهدف تبني مواقف سياسية معينة، ولا تمت للعمل الحقوقي بصلة.

وقال "أبو العطا"، في بيان مساء اليوم الجمعة، إن منظمة "هيومن رايتس ووتش" دأبت خلال السنوات الماضية على توجيه اتهامات جزافية ووهمية للدولة المصرية والقيادة السياسية دون الاستناد لأي أدلة أو توثيق لما تزعمه في تقاريرها بصفة مستمرة، موضحًا أنه بفضل توجيهات القيادة السياسية فأن الجيش المصري العظيم نفذ أكبر عملية لإعمار سيناء بتكلفة تجاوزت 600 مليار جنيه في شتى المجالات.

وأضاف رئيس حزب "المصريين"، أن بيان منظمة "هيومن رايتس ووتش" مليئ بالأكاذيب والمعلومات المغلوطة التي تستهدف تشويه ما يحدث من إنجازات في سيناء؛ دون أن تقدم دلائل حقيقية لما تدعيه من اتهامات باطلة؛ موضحًا أن التقرير حمل في مضمونه الكثير من المزاعم حول حالات وردت فيه، دون استناد لأي دليل حقيقي.

وأوضح أن ما يحدث في سيناء حاليًا يتجسد في عملية تنمية حقيقية من أجل الارتقاء بالإنسان المصري في سيناء الغالية يشهد له العالم أجمع، وهو أبلغ رد على مثل هذه الأكاذيب والاتهامات الباطلة من قبل هذه المنظمات المأجورة؛ وليس تهجيرًا للأهالي أو ضد حياتهم ومصالحم كما تدعي هذه المنظمة المشبوهة كذبا وزورًا، مشيرًا إلى أن القيادة السياسية اهتمت بشكل بالغ بالتوسع الأفقي والرأسي للرقعة الزراعية من خلال توفير مساحات من أراضي جديدة قابلة للزراعة وتطبيق تقنيات الزراعة الحديثة وخلق مجتمعات زراعية وتنموية جديدة، فضلا عن إنشاء التجمعات التنموية البدوية بشمال وجنوب سيناء، وإنشاء انفاق شمال الإسماعيلية؛ وكل ذلك يأتي ضمن عملية التنمية والبناء والتعمير في سيناء.

وأشار إلى أن الشعب المصري العظيم يدرك جيدًا قيمة الجيش المصري العظيم والتضحيات التي يقدمها رجاله الأوفياء والمخلصين له سواء في مجال مكافحة الإرهاب أو في مجال التنمية والتطوير والتي أصبح الجيش فيها أداة رئيسية، موضحًا أن ما يحدث في سيناء يتمثل في حملة يشنها الجيش المصري ضد عناصر تنظيم داعش الإرهابي؛ وذلك يأتي دفاعاً عن أهم حق من حقوق الإنسان الذي تنكل به التنظيمات الإرهابية، وهو الحق في الحياة.

وأكد أن الجيش المصري يُساند ويدعم أهالي سيناء ضد الإرهاب، والذي بات يهدد العالم بأسره وليس مصر فقط؛ موضحًا أننا لم نشهد عمليات التنمية في سيناء إلا في عهد الرئيس السيسي، والتي تستهدف بشكل مباشر تحسين الظروف المعيشية للمواطنين عليها واستغلال كافة الموارد المتاحة، ووضع سيناء في مصاف المناطق الجاذبة للاستثمار، بما ينعكس على القضاء على الإرهاب والتطرف الفكري كنتيجة حتمية للبناء والتعمير.

بوابه المصريين رئيس حزب المصريين المنظمه المشبوهه حقوق الانسان المستشار حسين ابو العطا حزب المصريين هيومن رايتس ووتش

الأخبار

أورانج
أورانج