الثلاثاء، 30 نوفمبر 2021 03:43 صـ
بوابة المصريين

  • WE
  • AAIB
  • CIB

رئيس الحزب د. حسين ابو العطا

شؤون سياسية

حزب ”المصريين“: لقاء الرئيس وفارهيلي يستهدف تطوير العلاقات مع الاتحاد الأوروبي

بوابة المصريين

أكد المستشار حسين أبو العطا، رئيس حزب “المصريين”، أن تعويل الجانب الأوروبي على مصر كمركز ثقل وشريك استراتيجي في تحقيق التوازن وصون السلم والأمن فى جنوب المتوسط لم يأت من فراغ؛ ولكن لأن مصر دولة تمتلك القرار المستقل والمؤسسات القوية والرؤية الواضحة للمستقبل بقدرات شاملة، الأمر الذي ظهر جليًا في الوضع السياسي في المنطقة خلال أزمات إقليمية، مما أعاد لمصر قيمتها السياسية وريادتها فى المنطقة وأجبر الجميع على الاعتراف بأنها دولة محورية مهمة في الشرق الأوسط والمنطقة العربية.

وقال “أبو العطا”، في بيان اليوم الأحد، إن الرئيس السيسي أعاد لمصر مكانتها الريادية فى المنطقة عربيًا بعدما كانت قد عادت أيضًا إلى إفريقيا بعد قطيعة سنوات طويلة؛ موضحًا أن مواقف مصر الخارجية منذ تولي الرئيس السيسي مقاليد الحكم في البلاد وعودتها لموقعها الريادي ساهم بما لا يدع مجالا للشك في حل مشكلاتنا الخارجية، وأصبح الجميع في الداخل والخارج يدركون أن مصر دولة محورية مهمة في المنطقة؛ الأمر الذي ترتب عليه تدخل الدول العظمى لمساندة مصر فى ملفات خارجية مثل سد النهضة ومشكلة المياه وغيرها من الملفات الخارجية المصرية.

وأضاف رئيس حزب “المصريين”، أن الرئيس السيسي نجح في استعادة دور مصر الإقليمي الطبيعي في المنطقة العربية والشرق الأوسط خلال الفترة الماضية، موضحًا أن مصر بنت قوة دبلوماسيتها على أساس صحيح، الأمر الذي جعل مصر تتخذ اتجاهها في التنمية الشاملة وفق دراسات وبحوث علمية وخطط مدروسة بداية من تدريب وتأهيل المواطن المصري على كل المستويات والمجالات.

وأوضح أن التنمية والنهضة الشاملة التي شهدتها الدولة المصرية على أرض الواقع بقيادة الرئيس السيسي ساعدت مصر اقتصاديًا؛ الأمر الذي تسبب في دخول مصر في مشروعات إقليمية لدول المنطقة والقارة الإفريقية كسد تنزانيا وإعادة إعمار غزة بقدرات وشركات مصرية، ما جعل مصر تسترد بحق وضعها الريادي بخطوات مدروسة وليس بخطوات عنترية أو عنجهية؛ مما جعلنا نتخطى أزماتنا والصعوبات التي تواجهنا ولا نتعرقل في طريق الجمهورية الجديدة.

وأشار إلى أن الرئيس السيسي بقيادته الحكيمة للبلاد رسخ لدخول الدولة المصرية الجمهورية الجديدة كدولة كبرى على مستوى منطقة الشرق الأوسط بأسرها وإفريقيا، موضحًا أن العالم أجمع أصبح يعي ويدرك جيدا أن الدور المصري بقيادة الرئيس السيسى تجاه جميع القضايا الإقليمية والعربية والإفريقية والدولية أصبح فاعلًا ومهمًا ولا غنى عنه، مؤكدًا أنه بفضل القيادة الحكيمة للرئيس السيسى وصقور وبواسل قواتنا المسلحة المصرية والشرطة الوطنية وجميع مؤسسات الدولة وشعبها العظيم فأننا قادرين على مواجهة التحديات والمخاطر التي تواجهنا داخليًا وخارجيًا.

وأكد أن ثورة الـ30 من يونيو عام 2013 جعلت القرار المصري مستقلًا وجعلت لمصر دورها الفاعل والمؤثر والمسموع تجاه مختلف القضايا الإقليمية والدولية، موضحًا أن الدولة المصرية أصبحت تمتلك قرارها ورسخت لمبدأ مهم وهو عدم التدخل في الشئون الداخلية للدول الأخرى؛ ولذلك فالدولة المصرية لا تقبل التدخل في شئونها الداخلية من قريب أو بعيد.

واستقبل الرئيس عبد الفتاح السيسى اليوم أوليفر فارهيلى، مفوض الاتحاد الأوروبى لسياسة الجوار، بحضور سامح شكرى وزير الخارجية، إلى جانب السفير كريستيان برجر، سفير الاتحاد الأوروبى بالقاهرة.

المستشار حسين أبو العطا حزب المصريين فارهيلي الاتحاد الأوروبي الرئيس عبد الفتاح السيسى أوليفر فارهيلى

شؤون سياسية

آخر الأخبار

أورانج
أورانج