الإثنين، 3 أغسطس 2020 09:38 مـ
بوابة المصريين

  • WE
  • AAIB
  • CIB

رئيس الحزب د. حسين ابو العطا

أخبار عربية

قصة عودة ياسر عرفات إلى قطاع غزة بعد 27 سنة في المنفى

بوابة المصريين

في مثل هذا اليوم 1 يوليو، عام 1994، عاد الرئيس العراقي ياسر عرفات، إلى قطاع غزة بعد 27 سنة في المنفى، وياسر عرفات هو أحد رموز حركة النضال الفلسطيني من أجل الاستقلال، اسمه الحقيقي محمد عبد الرءوف عرفات القدوة الحسيني، عرفه الناس مبكرًا باسم محمد القدوة، واسمه الحركي "أبو عمار" وكان أحد الرؤساء البارزين في تاريخ فلسطين، ولد في يوم 24 أغسطس 1929.
وكان رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية المنتخب في عام 1996، وقد ترأس منظمة التحرير الفلسطينية سنة 1969، كثالث شخص يتقلد هذا المنصب منذ تأسيسها على يد أحمد الشقيري عام 1964، وهو القائد العام لحركة فتح أكبر الحركات داخل المنظمة التي أسسها مع رفاقه في عام 1959، عارض عرفات منذ البداية الوجود الإسرائيلي ولكنه عاد وقبل بقرار مجلس الأمن الدولي رقم 242 في أعقاب هزيمة يونيو 1967، وموافقة منظمة التحرير الفلسطينية على قرار حل الدولتين والدخول في مفاوضات سرية مع الحكومة الإسرائيلية.
كرس معظم حياته لقيادة النضال الوطني الفلسطيني مطالبًا بحق الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره، وشرع عرفات ومنظمة التحرير الفلسطينية في آخر فترات حياته في سلسلة من المفاوضات مع إسرائيل، لإنهاء عقود من الصراع الإسرائيلي الفلسطيني.
ومن تلك المفاوضات مؤتمر مدريد 1991، واتفاقية أوسلو، وقمة كامب ديفيد 2000، وأدان بعض الإسلاميين واليساريين في منظمة التحرير الفلسطينية التنازلات التي قدمت للحكومة الإسرائيلية، وأصبحوا من المعارضة، وفي عام 1994 مُنحت جائزة نوبل للسلام لياسر عرفات، وإسحاق رابين، وشمعون بيريز بسبب مفاوضات أوسلو، وفي تلك الأثناء اهتز موقف السلطات الفلسطينية بسبب طلب نزع سلاح حماس وحركات المقاومة الأخرى وتسليمه لفتح.
وفي سنة 2004، مرض ياسر عرفات بعد سنتين من حصار للجيش الإسرائيلي له داخل مقره في رام الله، ودخل في غيبوبة، توفي ياسر عرفات في 11 نوفمبر 2004.

ياسر عرفات قطاع غزة

أخبار عربية

أورانج
أورانج