السبت، 26 سبتمبر 2020 10:02 مـ
بوابة المصريين

  • WE
  • AAIB
  • CIB

رئيس الحزب د. حسين ابو العطا

الأسواق

”عبدالجواد”: قناة السويس الجديدة خفضت تكاليف النقل بتقليل زمن العبور إلى 11 ساعة

بوابة المصريين

قال الدكتور حاتم عبدالجواد وكيل المنطقة الاقتصادية لهيئة قناة السويس، إن القناة شريان مهم جدًا للتجارة العالمية ومصدر مهم من مصادر الدخل القومي مصر، حيث شهدت تطورًا كبيرًا خلال السنوات الاخيرة مع النمو الاقتصادي العالمي، خاصةً قبل أزمة انتشار جائحة كورونا، وزيادة معدل نمو السكان وزيادة معدلات الرفاهية والاستهلاك والنمو العالمي.
وأضاف خلال تصريحات ببرنامج "صباح الخير يا مصر"، الذي تقدمه الإعلامية جومانا ماهر عبر القناة الأولى، الفضائية المصرية، و شاشة on E، أنه في ظل زيادة حركة التجارة العالمية وحجم المراكب في السوق الملاحي العالمي وتطور الطرق المنافسة وطريق قناة السويس مثل طريق الحرير وقناة بنما وغيرهما، كان يجب أن تساير قناة السويس هذا التطوير، مشيرًا إلى أن تطوير المجرى الملاحي كان أحد أهم العناصر الأساسية لتطوير القناة من خلال حفر القناة الجديدة.
وتابع، أن القناة الجديدة قدمت مجموعة من المزايا لقناة السويس، إذ زاد معدل التصنيف العالمي لقناة السويس باعتباره ممر ملاحي آمن يعتمد عليه وزيادة القدرة الاستيعابية لقناة السويس، إذ باتت قادرة على استيعاب 97 مركبًا معايريًا في اليوم وتخفيض زمن العبور إلى 11 ساعة، ما يقلل تكاليف النقل والتكلفة النهائية للمنتج ما يزيد الطلب العالمي للقناة، وزيادة القدرة التنافسية لقناة السويس.
وأردف، أن قناة السويس الجديدة عملت على زيادة الأجزاء المزدوجة إلى حوالي 113 كم، وبالتالي صارت قادرة على عبور 45 سفينة في الاتجاهين دون توقف، كما عملت على توسيع وتعميق التفريعات والأماكن المزوجة، أي أن السفن باتت قادرة على العبوردون توقف انتظارًا لمرور المراكب والسفن الأخرى.
وواصل: "أماكن الانتظار بقناة السويس في الماضي لم تكن تسمح بانتظار أكثر من 8 مراكب يزيد الغاطس بها عن 45 قدم، أما الآن فإن الغاطس في كل القناة بلغ نحو 66 قدمًا، فأصبحت القناة قادرة على استيعاب السفن الكبيرة في كلا الاتجاهين".

الأسواق

أورانج
أورانج