الجمعة، 28 يناير 2022 03:03 صـ
بوابة المصريين

  • WE
  • AAIB
  • CIB

رئيس الحزب د. حسين ابو العطا

شؤون سياسية

حزب ”المصريين“: السيسي يؤكد على دور مصر الفاعل تجاه الدول الشقيقة

المستشار حسين أبو العطا
المستشار حسين أبو العطا

ثمن المستشار حسين أبوالعطا، رئيس حزب "المصريين"، توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي الداعمة للأشقاء داخل القارة الإفريقية، والتي كان آخرها إرسال قافلة طبية إلى جيبوتي لمعالجة ضعف الإبصار وإعمالًا للمبادرة الرئاسية "تحيا مصر – أفريقيا"، وإرسال طائرة نقل عسكرية محملة بأطنان من المساعدات الغذائية إلى دولة جنوب السودان؛ لمساعدتهم في احتواء التحديات الناجمة عن انتشار جائحة "كورونا"، ومواجهة الفيضانات التى شهدتها مؤخرًا.

وقال "أبوالعطا"، في بيان اليوم الثلاثاء، إن مصر دائمًا ما تُقدم الدعم لجميع دول القارة الإفريقية والأشقاء في كل مكان، لأن ذلك يأتي انطلاقًا من دورها الفاعل تجاه الدول الشقيقة والصديقة وتقديم الدعم والتضامن معهم في أوقات المحن والأزمات، فضلًا عن أن تلك المساعدات تعكس روح المحبة والأخوة بين مصر والأشقاء الأفارقة والعرب، مؤكدًا أن مصر قادرة على تقديم المعونة للآخر، وتُعد لفتة إنسانية تُبرز عمق العلاقات المصرية بالدول الصديقة.

وأكد رئيس حزب "المصريين" أن مصر عادت لمكانتها المميزة وقيادة القارة الأفريقية من جديد بعد تولي الرئيس السيسي مقاليد حكم البلاد، مشيرًا إلى أن العلاقة بين مصر والدول الأفريقية علاقة أخوة وحب وتقدير ولا يوجد أي شيء يعكر صفو العلاقات بفضل القيادة السياسية الحكيمة، موضحًا أن مصر تمد يد العون دائمًا للجميع، وتضع أولوية للأمور الإنسانية في جميع تعاملاتها مع الدول الشقيقة، وذلك تأكيدًا على دور مصر المحورى فى محيطها القارى، ولمساندة الدول الأفريقية الشقيقة على تجاوز كافة الأزمات التى تواجه شعوب القارة.

وأضاف أن قرارات الرئيس السيسي، وتوجيهاته الدائمة بدعم الدول العربية والإفريقية في أوقات المحن والأزمات ليست غريبة أو جديدة على مصر؛ لأن للدولة المصرية الكثير من المواقف المشرفة فى أوقات الأزمات مع مختلف دول القارة الإفريقية ولنا فى وقف إطلاق النار فى فلسطين وإرسال الغاز إلى لبنان وغيرها عبرة على امتداد سواعد مصر خارجيًا، موضحًا أن مصر في عهد السيسى، تسير بخطوات ثابتة وناجحة نحو القارة الإفريقية، لتأكيد الدور المصري الفاعل تجاه الدول الشقيقة والصديقة.

وتابع، التوافق بين مصر ومحيطها العربي والإفريقي بشكل خاص أصبح أساس ثابت في جميع التحركات السياسية الحالية من أجل خلق مستقبل أفضل يهدف إلى التنمية والازدهار بعيدًا عن الحروب والصراعات التي لا تؤدي إلا إلى دمار الأمم وتخلّفها عن مسار التقدم والتطور المُتسارع الذي تشهده الدول الغربية في عصر قائم بالدرجة الأولى على الرقمنة وكل ما تُنتجه التكنولوجيا من حداثة تحتاج إلى حالة من الاستقرار لمواكبتها، وهو الطريق الذى تنتجه الدولة.

واختتم، "مصر ستظل الحصن المنيع والقلب النابض لمنطقة الشرق الأوسط والقارة الإفريقية بفضل قيادة الرئيس السيسى الحكيمة وجهوده الحثيثة في خدمة القارة الإفريقية والشعوب الإفريقية وعمله الدائم، فلا تزال تتحمل مصر العبء الأكبر فيما يتعلق بالقضايا الإقليمية والمساعدات العينية، لكنها دائمًا ما تعمل على إعادة الهدوء فى المنطقة، وإرساء أوجه التعاون بين شعوب القارة الإفريقية والشرق الأوسط".

حزب المصريين مصر القلب النابض القارة الإفريقية الرئيس عبد الفتاح السيسي المستشار حسين أبو العطا

شؤون سياسية

آخر الأخبار

أورانج
أورانج