الأربعاء، 3 يونيو 2020 03:22 مـ
بوابة المصريين

  • WE
  • AAIB
  • CIB

رئيس الحزب د. حسين ابو العطا

المحطة الأخيرة

تامر أمين لشيخ الحارة: مافيش حاجة اسمها رقاصة محترمة .. و”أنا راجعى وأفتخر”

بوابة المصريين

قال الإعلامى تامر أمين تعليقا على سهره فى أماكن بها "راقصات"، "صحيح أنى أسهر، وفى احدى المرات كنت سهران فى مكان كان فى رقاصة .. وفوجئت بسيدة محترمة بجانبى تقول لى "مانت بتسهر زينا اهو .. امال ليه عامل فيها شيخ"، فكان ردى،"انا عمرى ما قولت انى شيخ .. وبأزعم أنى ماعملش حاجة غلط .. ورأى فى الرقص مالهوش علاقة بالسهر فى الأماكن العامة .. ومافيش حاجة اسمها رقاصة محترمة"

وأضاف أمين فى برنامج "شيخ الحارة"، على قناة القاهرة والناس، تعليقا عن علاقته بشريف مدكور، قلت رأي فى شخصيته حينما ظهر فى احدى برامج رامز جلال واتعصب عليه بعد المقلب، ووجدت شخصية أخرى غير التى تظهر على الشاشة، ومن هنا قولت رأي، وأنا ماعرفش شريف زعل ليه، وديه حاجة كويسة أنه يغير من نفسه .. نيتى كانت المدح .. شريف ناجح أنه يرسم شخصية مختلفة عن شخصيته الحقيقية وفوجئت انه زعل"

وتابع أمين، مش حقيقى أن شكلى مودرن وتفكيري قديم، "فأنا راجعى وأفتخر" ولكن بمفهوم غير مفهومك .. أقصد المحافظة والتطور غير المضر، أنا على قديمه مع التحسينات اللى تناسبنا"، و"أنا لا أنفى تهمة إنى بصباص .. أنا شخص بحب الجمال فى الطبيعة أو فى الستات"

وفى فقرة "تنقذ مين"، قال أمين، أنقذ خيرى رمضان، رفيق مشوار طويل، وصداقة وزمالة واحترام وعلاقات اسرية، وأنقذ غادة عبد الرازق، لأنها أكثر موهبة من ياسمين الخطيب ورانيا يوسف، وأنقذ يوسف الحسينى، لأنه صديقى وخدوم وصاحب صاحبه".

وعن الأسوأ من الكورونا، قال أمين ساخرا، "أفكار إيناس الدغيدى"، ثم علق، "الأفكار المسمومة أسوأ من الكورونا، وإذا كان بيدى أن أنقذ شخصا واحدا من الكورونا، فأنقذ "السيسى" وفى ناس هتقول إنى بقول كده نفاق وتطبيل، ولكنى أقول ذلك خوفا على مصر"

وأختتم تامر أمين حلقة البرنامج قائلا، "أنا سعيد بالحظر لأن الإلتزام هو ما سيجعلنا نعبر الجائحة والوباء، وأيضا سعيد لأنى وجدت أشياء فى عائلتى، واكتشفت أن الكورونا درسا للبشرية"

المحطة الأخيرة

آخر الأخبار

أورانج
أورانج