الخميس، 1 أكتوبر 2020 08:10 صـ
بوابة المصريين

  • WE
  • AAIB
  • CIB

رئيس الحزب د. حسين ابو العطا

أخبار الحزب

رئيس حزب ”المصريين”: السيسي أعاد دور مصر الرائد في إفريقيا

بوابة المصريين

ثمن الدكتور حسين أبو العطا، رئيس حزب "المصريين"، مواقف الرئيس السيسي الداعمة للأشقاء منذ توليه مقاليد الحكم في البلاد، والتي كان آخرها اليوم وتوجيهاته بدعم دولة العراق و30 دولة إفريقية وإرسال المساعدات لهم؛ لمساعدتهم في جهودهم لاحتواء التحديات الناجمة عن انتشار جائحة "كورونا"، في إطار مساهمة مصر في الصندوق الإفريقي للاستجابة لفيروس كوفيد -19 التابع للاتحاد الإفريقي.

وأكد "أبو العطا"، في بيان مساء اليوم السبت، أن مصر دائمًا ما تُقدم الدعم لجميع دول القارة الإفريقية والأشقاء في كل مكان، لأن ذلك يأتي انطلاقًا من دورها الفاعل تجاه الدول الشقيقة والصديقة وتقديم الدعم والتضامن معهم في أوقات المحن والأزمات، فضلًا عن أن تلك المساعدات تعكس روح المحبة والأخوة بين مصر والأشقاء الأفارقة.

وقال رئيس حزب "المصريين"، إن إفريقيا دائمًا في قلب وعقل الرئيس السيسي وهذا يتضح جليًا منذ تولي الرئيس السيسي حكم مصر وجهوده الحثيثة في خدمة القارة الأفريقية والشعوب الإفريقية وعمله الدائم والمتواصل على جميع الملفات الشائكة التي تُعرقل مسيرة التنمية بالقارة السمراء وإيجاد حلول لها، مشيرًا إلى أن علاقة مصر بأفريقيا منذ قديم الأزل وممتدة جذورها عبر التاريخ.

وأضاف أن قرارات الرئيس السيسي وتوجيهاته الدائمة بدعم العرب والأفارقة في أوقات المحن والأزمات ليست غريبة أو جديدة على مصر؛ لأن للدولة المصرية الكثير من المواقف المشرفة فى أوقات الأزمات مع مختلف دول القارة الإفريقية، موضحًا أن مصر في عهد السيسى تسير بخطوات ثابتة وناجحة نحو القارة الإفريقية.

وكشف عن نجاح الرئيس السيسي في وضع استراتيجية تقوم فكرتها الأساسية على العودة للقارة الإفريقية، من خلال التواجد فى كل المناسبات والوقوف بجانب أبناء القارة فى مختلف المواقف كما كان معهودًا، مشيرًا إلى أن القارة الإفريقية تُمثل بدورها عمقًا استراتيجيًا لمصر والتي تلعب دورًا كبيرًا في إفريقيا ولن تتوانى عن دعم أشقائها فى القارة الإفريقية.

وأكد أن مواقف الرئيس السيسي المشرفة تُثبت للعالم أجمع أنه قائد حقيقي لمصر وللقارة السمراء وأنه يحمل على عاتقه هموم ومشكلات القارة وأن مصر ستظل دائمًا داعمة لأشقائها، موضحًا أن الدولة المصرية عادت مجددًا لمكانتها المميزة وقيادة القارة الإفريقية من جديد بعد تولي الرئيس السيسي مقاليد الحكم في البلاد، مشيرًا إلى أن العلاقة بين مصر والدول الإفريقية علاقة أخوة وحب وتقدير ولا يوجد أي شيء سيئ يعكر صفو العلاقات بفضل القيادة السياسية الحكيمة المُمثلة في الرئيس السيسي.

وأوضح أن المساعدات الطبية المصرية تعكس مساهمة مصر في تخفيف العبء عن شعوب تلك الدول في أزمة انتشار كورونا بعد ارتفاع معدلات الإصابة والوفيات، مؤكدًا على أن الاحترام للدور المصري يتزايد يومًا بعد الآخر، ومصر ستظل كبيرة في قلوب الجميع بفضل سياستها الرشيدة وقيادتها الحكيمة.

ولفت إلى أن مصر تضع أولوية للأمور الإنسانية في جميع تعاملاتها مع الدول، موضحًا أن إرسال مساعدات للدول مهم جدًا في وقت المحن والأزمات؛ مشيرًا إلى أن مصر بلد كبير وعظيم وصاحب فضل على الجميع على مر العصور.

وأوضح أن مصر تمد يدها وتتكاتف مع الجميع رغم معاناتها من تداعيات الأزمة، مؤكدًا أن هذه هي مصر صانعة التاريخ والحضارة وصاحبة الفضل على الجميع، مشيرًا إلى أن الدولة المصرية تعمل على تقديم شكل جديد للتعاون مع الدول الأخرى.

وأشار إلى أن هذه المساعدات تؤكد أن مصر قادرة على تقديم المعونة للآخر، وتُعد لفتة إنسانية تُبرز عمق العلاقات المصرية بالدول الصديقة، فضلًا عن أنها تُعبر عن مدى مساندة مصر لشعوب العالم المُتضررة من أزمة انتشار فيروس كورونا.

أخبار الحزب

أورانج
أورانج