السبت، 28 نوفمبر 2020 06:07 مـ
بوابة المصريين

  • WE
  • AAIB
  • CIB

رئيس الحزب د. حسين ابو العطا

الأخبار

الـنائـب الـعام يلتقي الـدفـعة الـثالـثة مـن الـبرنـامـج الرئاسي لتأھیل التنفیذیین للقیادة

بوابة المصريين

اسـتقبلت الدكتورة رشـا راغـب الـمدیـر الـتنفیذي لـلأكـادیـمیة الـوطـنیة لـلتدریـب المسـتشار حـماده الـصاوي الـنائـب الـعام؛ لـلقاء الـدفـعة الـثالـثة مـن الـبرنـامـج الـرئـاسـي لـتأھـیل الـتنفیذیـین لـلقیادة، فـي إطـار سـعي الـبرنـامـج إلـى إكـسابـھم العدید من الخبرات والمھارات من خلال مثل ھذه اللقاءات المهمة.

رحـبت رشـا راغـب بـالـنائـب الـعام المسـتشار حـمادة الـصاوي، وأعـربـت عـن مـدى امـتنانـھا لـزیـارتـھ لـلأكـادیـمیة، وتحـدثـت إلـى مـتدربـي الـبرنـامـج الـرئـاسـي لـتأھـیل الـتنفیذیـین لـلقیادة: "أنـتم محـظوظـون كـونـكم تسـتھلوا بـرنـامـجكم الـتدریـبي بـلقاء شـخصیة عـظیمة ومـؤثـرة مـثل سـیادتـھ؛ فـھو مـن أكـثر الـمؤمـنین بـتنمیة وتـطویـر الإنـسان، وبـتكامـل الـدولـة الـمصریـة، لـذلـك دائـما یشـرفـنا فـي الـبرامـج الـھامـة، سـبق واسـتضاف فـي مـكتبھ الـسادة نـواب الـمحافـظین الـمعینین فـي نـوفـمبر الـماضـي واسـتفاض فـي الحـدیـث مـعھم كـثيرًا، وھو أول من اھتم بتقدیم ندوات تعریفیة للمواطن كیف یُحصن نفسه.

وأعـرب المسـتشار حـماده الـصاوي عـن سـعادتـه الـكبیرة بھـذا الـلقاء مـع مـتدربـي الـبرنـامـج الـرئـاسـي لـتأھـیل الـتنفیذیـین لـلقیادة؛ لأن الـدولـة الآن تـنتھج مـفھومـا جـدیـدا وھـو الإعـداد السـلیم لـقادة الـدولـة، ویـرى أن مـعادلـة الـتدریـب ھـي حـل الـمشكلات، فـقال: "الإعـداد والـتأھـیل لـتولـي الـوظـائـف ھـو مـا یـجعلك تـقرأ الـوظـیفة جـیدا وتُـعد نـفسك إعـدادا جـیدا وتـتولـى الـمنصب وأنـت لـدیـك ھـدف إصـلاح ھـذا الـمكان ومـعالـجة كـافـة الـعیوب الـموجـودة بـھ، وتجـربـتنا فـي الـنیابـة الـعامـة تجـربـة نـاجـحة لأن قـراءتـنا لـمنصبنا وعـملنا قراءة جیدة؛ لذلك نحسن الإدارة".

وأكد المستـشار الصـاوي علـى أن القـانون ھو العـمود الفـقري لأي وظیـفة ولا یـتطلب دراسـته بـل یـتطلب الـعلم بـه، وقـال: "لأي مـنصب تـتولاه مـثلا مـنصب نـائـب مـحافـظ؛ لابـد مـن قـراءة اخـتصاصـات الـدائـرة الـتي سـتعمل بـھا، والاخـتصاصـات الـتي حـددھـا الـقانـون لـه، ومـعرفـة الـقوانـین الـتي سـتنظم الـعمل، وكـذلـك الـلوائـح الـتي یـجب الالـتزام بـھا، وقـراءة مـشاكـل الـمحافـظة وتحـدیـد أكـبر مـشكلة بـھا، ثـم وضـع خـطة لحـلھا، كل ذلك ھو القراءة الجیدة للمنصب".

واخـتتم الـصاوي حـدیـثه إلـى الـمتدربـین قـائـًلا:"عـلمونـ افـي الإدارة أن الـُمنشأة قـائـد ُمـقنع فـقناعـة الـمرؤوسـین والـناس لـك ھـي مـن قـوتـك الـفنیة"، ثـم شـكرھـم وتـمنى لـھم أن یـلتقي بـھم وھـم فـي مـناصـب رفـیعة فـي الـدولـة، وقـال: "كـلمة أخـیرة.. مـصر تسـتحق مـننا أن نكون على أفضل ما یكون".

الجـدیـر بـالـذكـر أن الـبرنـامـج الـرئـاسـي لـتأھـیل الـتنفیذیـین لـلقیادة یھـدف إلـى بـناء كـوادر ذي كـفاءة عـالـیة لـلدولـة، قـادرة عـلى فـھم واسـتخدام الآلـیات الحـدیـثة فـي رسـم السـیاسـات وإدارة عـملیة اتـخاذ الـقرار وتـطبیق نـمط تـفكیر حـدیـث مـتماشـیًا مـع أحـدث الـتطبیقات والـنماذج الـدولـیة الـناجـحة مـما یـجعلھم قـادریـن عـلى تـبوأ الـمناصـب الـقیادیـة الـمختلفة، وقـد تـم تخـریـج 190 مـتدربا فـي الـدفـعة الأولـى فـي شھـر یـنایـر 2018، وتخـریـج 79 مـتدربا فـي الـدفـعة الـثانـیة الـذیـن تـلقوا الـتدریـب الـمیدانـي فـي 3 أكـتوبـر الـماضـي واسـتمر لـمدة شھـر فـي جـمیع الـمحافـظات، وقـد بـدأت الـدفـعة الـثالـثة فـي 8 نـوفـمبر الـحالـي وعـددھـم 65 متدربا سیتم تدریبھم لمدة عام 9 أشھر تدریبا نظريا، و3 أشھر تدریب میداني.

الأخبار

أورانج
أورانج