الأحد، 17 يناير 2021 06:52 صـ
بوابة المصريين

  • WE
  • AAIB
  • CIB

رئيس الحزب د. حسين ابو العطا

الرياضة

لا صوت يعلو على نهائى القرن.. الأميرة السمراء تداعب القطبين

بوابة المصريين

في التاسعة من مساء اليوم، الجمعة، تتجه أنظار الملايين من عشاق الساحة المستديرة في مصر والوطن العربي وقارة أفريقيا صوب إستاد القاهرة لمتابعة نهائي القرن بين الزمالك والأهلى في نهائي دوري أبطال أفريقيا، وهو اللقاء الذي خطف القلوب والعقول على مدار الأيام القليلة الماضية، بعدما تقرر تأجيله بسبب تداعيات فيروس كورونا ولدواعي أمنية قبل أن يتم الإستقرار في النهاية على إقامة مباراة الليلة بين قطبي الكرة المصرية باستاد القاهرة الذى تقرر إقامة المباراة فيه بدلًا من استاد برج العرب بسبب الأمطار، وتُعد هذه هي المرة الأولى التى يُقام فيها نهائي دوري أبطال أفريقيا بين فريقين من دولة واحدة ويطمع المارد الأحمر لحصد اللقب التاسع في تاريخه فيما يأمل الزمالك في حصد النجمة السادسة في تاريخه.

مباراة اليوم تُقام وسط ظروف صعبة بسبب فيروس كورونا الذي حرم القطبين من 6 لاعبين اذ يغيب عن الأهلي من الثلاثي ديانج وصالح جمعة ووليد سليمان فيما يغيب عن الزمالك عبد الله جمعة ومحمود حمدي "الونش" ويوسف أوباما، وتسببت هذه الغيابات في حيرة كلًا من الجنوب أفريقي بيتسو موسيماني المدير الفني للأهلي والبرتغالي باتشيكو المدير الفني للزمالك.

في المعسكر الأحمر، حاول موسيماني طوال الأيام الماضية علاج الأخطاء الفردية التى ظهرت في أداء لاعبيه المباريات الماضية ومنها مباراة أبوقير للأسمدة في الكأس خاصة فيما يتعلق بالتمركز الخاطئ والتعامل بشكل سيئ مع الكرات العرضية والثابتة، كما تحدث موسيماني مع لاعبيه عن ضرورة تسليم الكرة سريعًا وعدم الإحتفاظ بها واللعب من لمسة واحدة من أجل إرباك المنافس، كما شرح المدير الفني للاعبيه ضرورة إيقاف مفاتيح لعب الزمالك وأهمها الثلاثي القوي هجوميًا مصطفى محمد وبن شرقي وأحمد سيد زيزو.

ويعول المدرب الجنوب أفريقي على خبرات بعض لاعبيه المؤثرين ويأتي في مقدمتهم، على معلول وأجاي ومحمد مجدي أفشة وحسين الشحات وعمرو السولية ومن خلفهم الحارس الدولي محمد الشناوي.

في المقابل، يدخل نادى الزمالك مواجهة الأهلي اليوم رافعًا هو الأخر "التتويج ولا بديل" رغبة منه في فرض سيطرته علي البطولات الكبرى هذا الموسم، عقب نجاحه في الحصول علي السوبر المحلي علي حساب الأهلي والسوبر الافريقي علي حساب الترجي التونسي في فبراير ومارس الماضيين.

البرتغالى جايمى باتشيكو استقر علي خوض مباراة اليوم بخطة دفاعية في المقام الأول لضمان عدم دخول أهداف مرمى الزمالك مع الاعتماد علي الهجمات المرتدة في ظل امتلاك الزمالك الأسلحة التي تؤهله لتنفيذ الهجمات المرتدة بامتياز في مقدمتهم فرجاني ساسي في وسط الملعب واشرف بن شرقي وزيزو ، ويعول المدرب البرتغالي على المثلث الهجومي القوي المكون من بن شرقي وزيزو ومصطفى محمد.

وعلي العكس تماما فان باتشيكو سيطرت عليه حالة من القلق قبل المباراة بعد ثبوت غياب 3 من أهم لاعبي الفريق بسبب فيروس كورونا وهم عبد الله جمعة ومحمود الونش ويوسف أوباما، حيث اصابت الصدمة باتشيكو خاصة لغياب عبد الله جمعة الذي لا يوجد بديل له في قائمة الزمالك الافريقية بسبب عدم تماثل محمد عبد الشافي للشفاء منذ ان تعرض للإصابة في مباراة القمة الماضية بعد تدخل مع وليد سليمان لاعب الأهلي.

وجهز باتشيكو اسلام جابر لقيادة الجبهة اليسرى فيما يفاضل البرتغالى بين الكونغولي كاسونجو والتونسي فرجاني ساسي لخوض المباراة في مركز الجناح لتعويض غياب يوسف أوباما، وفي حالة الدفع بكاسونجو في مركز الجناح سيتم الاعتماد علي بن شرقي او زيزو في مركز صانع الألعاب، اما في حالة الاعتماد علي فرجاني ساسي كبديل ليوسف أوباما في مركز صانع الألعاب سيكون محمد حسن لاعب الوسط المدافع بجوار طارق حامد في هذا المركز علي ان يحتل الثنائي اشرف بن شرقي وزيزو مركزي الجناح الأيمن والايسر.

نهائى القرن الاميره السمراء الزمالك الاهلى نهائى افريقيا دورى ابطال افريقيا بوابه المصريين

الرياضة

أورانج
أورانج