الأربعاء، 27 أكتوبر 2021 04:06 مـ
بوابة المصريين

  • WE
  • AAIB
  • CIB

رئيس الحزب د. حسين ابو العطا

الأخبار

رئيس حزب «المصريين»: ”السيسى“ يعالج القضايا المزمنة بمشرط جراح ماهر

بوابة المصريين

ثمن المستشار حسين أبو العطا، رئيس حزب "المصريين"، حديث الرئيس عبد الفتاح السيسي أمس مع الإعلامي عمرو أديب حول عدد من المشكلات التي تواجه الدولة المصرية ولعل أبرزها الفساد وقضية سد النهضة والزيادة السكانية.

 

وقال "أبو العطا"، في بيان اليوم الأحد، إن الرئيس السيسي أصاب كبد الحقيقة بحديثه عن تلك الملفات الشائكة والتي تُمثل خطرًا كبيرًا على الدولة المصرية إذا ما تم معالجتها بطرق صحيحة، موضحًا أنه يتفق مع حديث الرئيس السيسي بشأن ضرورة مواجهة الفساد والذي يتمثل على سبيل المثال في أزمة عقاري الإسكندرية وفيصل، لافتًا إلى أن الدولة المصرية تبذل مجهودات جبارة وخارقة في مكافحة الفساد ولا يوجد كبير على الحساب، والدولة تحاسب الفاسدين بكل قوة بفضل توجيهات القيادة السياسية في هذا الصدد.

 

وأضاف رئيس حزب "المصريين"، أن الفساد قصة لها جذور في المجتمع المصرى، مشددًا على ضرورة وضع استراتيجية متكاملة من التشريعات والإجراءات لمكافحة الفساد للقضاء عليه من جذوره، خاصة أن تكلفة الفساد بمصر مرتفعة.

 

وتعقيبا على حديث الرئيس السيسي حول توفير شقق لكل الأجيال القادمة، أكد أن مشروع الإسكان الاجتماعي يعد واحدًا من أكبر وأضخم المشروعات القومية التي شهدتها مصر في السنوات الأخيرة، موضحًا أن المشروع أنهى مشكلة كبيرة كانت تؤرق مصر على مدار عقود ماضية.

 

وأوضح أن الإقبال الجماهيري الكبير من قبل المواطنين على وحدات منخفضي ومتوسطي الدخل، ضمن مشروع الإسكان الاجتماعي يؤكد على ريادة المشروع وأهميته الكبيرة وإحساس ملايين المصريين أنه مشروع حيوي استطاع أن يتصدى لأزمة السكن التي كانت متفاقمة في مصر ودون حل لمدة عقود، لافتًا إلى أن البدء في متابعة تنفيذ المبادرة الرئاسية "سكن لكل المصريين"، والتي أطلقها الرئيس السيسي وبدء تفعيلها، يستهدف البدء في تمويل عدد كبير وضخم من الوحدات السكنية التي تُناسب منخفضي الدخل وتوفير شقق للشباب.

 

وأوضح أن مصر بفضل بتوجيهات الرئيس السيسي في مشروع الإسكان الاجتماعي، نجحت في بناء قرابة مليون وحدة سكنية ضمن مشروع الإسكان الاجتماعي بالعديد من محافظات الجمهورية، مشيرًا إلى أن مبادرة "سكن لكل المصريين" تأتي لاستكمال هذه المبادرات العظيمة من جانب الدولة، لافتًا إلى أن مشروع الإسكان الاجتماعي ومختلف المبادرات التي ظهرت من خلاله مثل "سكن لكل المصريين" قضت على أزمة مستعصية طالما أقلقت الدولة المصرية، وكان حلم الشباب في عصور سابقة هو مجرد الحصول على شقة مناسبة لبدء مشوار الحياة.

 

وحول أزمة الزيادة السكانية التي تطرق الرئيس السيسي للحديث عنها، قال إن الزيادة السكانية تُشكل خطورة كبيرة على تحقيق التنمية في مصر، وحديث الرئيس السيسي عنها يُعد رسالة قوية للمواطنين وناقوس لأهمية تنظيم النسل، للاكتفاء بطفلين فقط، خاصة في ظل الظروف الراهنة التي تواجهها الدولة المصرية في الوقت الحالي من فيروس كورونا، علاوة على معاناة الدولة من المشكلة السكانية وأثرها على التنمية الاقتصادية.

 

وأضاف أن الزيادة السكانية تُمثل المشكلة الأزلية لمصر، والتي تُمثل عبئًا كبيرًا على الدولة وثرواتها بعدما عجزت أمامها الكثير من الحلول؛ نظرًا لأنها تتسبب في تآكل أي تحقيق معدلات نمو في اقتصاديات الدولة، إذ تُمثل خطرًا على المشروعات والاستثمارات التي تنفذها الدولة، موضحًا أن الزيادة السكانية تلتهم معدل النمو الاقتصادي بشكل كبير وتشكل عبئًا على الدولة، حيث لم يشعر المواطن بالمميزات الإيجابية للمشروعات القومية التي تنفذها الدولة في عهد الرئيس السيسي، والموجودة في كل مكان في مصر.

 

ولفت إلى أن الحملات الإعلامية في مواجهة الزيادة السكانية غير كافية، ويجب أن يكون هناك دور أكبر للتوعية في الشارع، خاصة في القرى والمناطق الشعبية التي تفتقر إلى الثقافة والوعي والتعليم، وترتفع بها نسبة الإنجاب، لقناعتهم بتقاليد مجتمعية ومفاهيم دينية خاطئة.

 

وحول أزمة سد النهضة؛ أكد أننا نثق ونؤمن في قدرة الرئيس السيسي في التواصل لحل أزمة سد النهضة في أقرب وقت ممكن، موضحًا أن الدولة المصرية دائمًا تتبع الطرق الدبلوماسية لحل أزمة سد النهضة.

 

وأوضح أن القيادة السياسية مُمثلة فى الرئيس السيسى تبذل كل ما بوسعها لحل أزمة سد النهضة، ولم تتوان من خلال مجهوداتها لإنهاء هذه الأزمة، مشيرًا إلى أن الشعب المصري يؤكد ثقته في القيادة السياسية والخارجية المصرية في التعامل مع أزمة سد النهضة، معلنًا تفويض الرئيس عبد الفتاح السيسي؛ لاتخاذ ما يراه في هذا الشأن.

 

وأشار إلى المجهود الكبير الذي قامت به الدولة المصرية خلال الفترة السابقة، في تحقيق نهضة شاملة بكافة المجالات، واهتمامها الكبير بالمواطن وتوجيه كافة الدعم له بشكل لم يحدث من قبل، متمنيًا مزيد من الإصلاح والتقدم الفترة المقبلة وإثبات أن مصر استعادت دورها الريادي مرة أخرى للجميع.

 

وأكد أن الدولة تواجه تهديدات تمس أمنها القومي وهو ما يتطلب وحدة الصف وتماسك بالجبهة الداخلية ومؤازرتها للقيادة السياسية، موضحًا أن الرئيس السيسي أعاد لمصر قوتها ووضعها الدولي بعد سنوات عجاف واليوم أصبحت مصر دولة ذات ثقل إقليميًا ودوليًا بفضل جولات مكوكية ومواقف رئيس جعل المجتمع الدولي يثق في قرارته وآرائه.

رئيس حزب المصريين الرئيس عبد الفتاح السيسى المستشار حسين ابو العطا بوابه المصريين عمرو اديب قضايا مصر الزياده السكانيه سد النهضه حزب المصريين

الأخبار

أورانج
أورانج