الثلاثاء، 6 ديسمبر 2022 01:04 مـ
بوابة المصريين

  • WE
  • AAIB
  • CIB

رئيس الحزب د. حسين ابو العطا

أخبار الحزب

حزب ”المصريين“ يعقد اجتماعًا موسعًا لدعم قاطرة البناء والإصلاح للدولة المصرية.. صور

حزب ”المصريين“ يعقد اجتماعًا موسعًا لدعم قاطرة البناء والإصلاح للدولة المصرية
حزب ”المصريين“ يعقد اجتماعًا موسعًا لدعم قاطرة البناء والإصلاح للدولة المصرية

عقدت الأمانة العامة لحزب "المصريين" اجتماعًا موسعًا، تحت رعاية المستشار حسين أبو العطا، رئيس الحزب، وذلك لبحث خطة العمل المستقبلية والوقوف على ما تم خلال الفترة المنقضية، فضلًا عن عرض الأفكار الجديدة للأمانات فى التواصل مع الجماهير والتواجد بالشارع المصرى لخدمة المواطنين، إلى جانب بحث الرؤى والأطروحات لدعم القيادة السياسية متمثلة فى الرئيس عبد الفتاح السيسي من أجل استكمال مسيرة العمل والبناء.

وثمن اللواء حسام بدر الدين، نائب رئيس حزب "المصريين" فى بداية الاجتماع، اليوم السبت، الجهود المبذولة من أمناء اللجان والأمانات الفرعية، مطالبًا بالمزيد من الجهد والعمل من أجل دعم الدولة المصرية فى رؤيتها نحو الجمهورية الجديدة الذى يأملها المصريين، فضلًا عن التواجد المستمر فى الشارع المصرى لرفع العبئ عن كاهل المواطن المصرى، ووأد الفتن والشائعات التى تعطل من قاطرة البناء والإصلاح للدولة المصرية.

وأكد نائب رئيس حزب "المصريين" أن الحزب بكل قياداته وأماناته يفوضون الرئيس السيسي وكافة مؤسسات الدولة المصرية في اتخاذ ما يروه مناسبًا من قرارات وإجراءات إصلاحية ومشروعات تنموية من أجل غدٍ أفضل لمصر والمصريين، مشيرًا إلى أن الجميع يعلم أن الدولة المصرية تمر بظروف استثنائية، وتواجه العديد من التحديات الصعبة التي تتطلب الاصطفاف خلف القيادة السياسية، وتأكيد توحيد الجبهة الداخلية، بما يدعم قرارات الرئيس السيسي في الحفاظ على الأمن القومي المصري.

وأضاف، أنه يقع على عاتقنا كأحزاب وقوى سياسية، المساهمة في تصدير الصورة الإيجابية إلى العالم الخارجي لتأكيد أن مصر بلد عصية على الاختراق، وأن المصريين يزدادوا قوة وصلابة ولحمة في وقت الصعاب، معربًا عن ثقته الكاملة في الرئيس السيسي والحكومة المصرية وتحركاتهم وخطواتهم وإجراءاتهم في الحفاظ على مصر وشعبها.

وفيما يخص الاصلاح الاقتصادى، قال الأستاذ محمد عيسى النقيب، مساعد رئيس الحزب، إن برنامج الإصلاح الاقتصادى صحح مسار الدعم وتوجيهه إلى الفئات المستحقة من محدودى الدخل، وترجمة هذه الأموال والمخصصات إلى دعم نقدى للفئات الأكثر احتياجًا مع إطلاق برامج تكافل وكرامة وبرامج الحماية الاجتماعية، فضلًا عن انخفاض معدل البطالة فى مصر ليسجل أدنى مستوى له فى 20 سنة، وهو ما يؤكد أننا نسير نحو مستقبل أفضل يليق بمصر والمواطن المصرى ويستحق مننا جميعًا مواصلة العمل على قلب رجل واحد.

وأضاف المهندس سليم الديب، مساعد رئيس الحزب، أن دعم القيادة السياسية أسهم بقوة في نجاح برنامج الإصلاح الاقتصادي، وهذا يتضح من حجم النجاحات التى حققتها السياسات المصرية في مواجهة التداعيات السلبية للأزمة المالية العالمية، مؤكدًا أن المؤتمر الاقتصادى فتح أفاقًا واسعة أمام الاقتصاد الوطني، وسيسهم بصورة إيجابية فى جذب المزيد من الاستثمارات المحلية والأجنبية إلى مصر.

وأوضح، الأستاذ محمد نافع، أمين لجنة السياحة، أن لا أحد يغفل الإنجازات التي حققتها الدولة المصرية فى عهد الرئيس السيسى، حيث أولت القيادة السياسية أهمية غير مسبوقة لملف السياحة والآثار، الأمر الذي ظهر جليا في الاكتشافات الأثرية غير المسبوقة، وكذلك في المتاحف الجديدة التي تم افتتاحها وأبرزها متحف شرم الشيخ ومتحف كفر الشيخ والمتحف المصري الكبير، لتكون مصر قِبلة السياح باعتبارها مهد الحضارات الفرعونية العريقة، لاسيما وأننا نستقبل اليوم على أرض السلام وفود من جميع أنحاء العالم للمشاركة فى COP27.

وفيما يتعلق بالمرأة، أوضحت المهندسة مروة الطحاوى، أمين عام المرأة، أن مصر تؤمن بدعم المرأة وتمكينها الذي أصبح نهجًا مُتأصلاً في التوجّه التنموي للدولة من خلال إطلاق دليل التخطيط المٌستجيب للنوع الاجتماعي الذي يهدف لدَمج البٌعد الاجتماعي في جميع الخطط التنموية، مشيرة إلى أن تنفيذ حِزمة من البرامج والمبادرات للعمل على بناء قدرات المرأة المصرية وتأهيلها لمزيدٍ من المشاركة الفاعلة في جهود التنمية وتبوء المناصب القيادية، يسير بنا نحو تحقيق الاستراتيجية الوطنية لتمكين المرأة وهو ما يُشير أننا بصدد مرحلة ذهبية للمرأة فى عصر الرئيس السيسي.

وبشأن الشباب، قال يحيى المندراوي، أمين الشباب، إن جهود الدولة المصرية في رعاية ودعم الشباب تظل شاهدة على التحركات الملموسة في هذا المجال، انطلاقًا من رهان الدولة على فئة الشباب لبناء المستقبل، مشيرًا إلى أن الدولة في عهد الرئيس السيسي عملت جاهدة على نظرية التأهيل قبل التمكين ضمن آليات تأهيل وتمكين الشباب المصرى، وبدأت عملية تأهيل الشباب بإطلاق البرنامج الرئاسي لتأهيل الشباب للقيادة، وهو ما أثمر عن اكتشاف الكوادر الشبابية القادرة على قيادة المستقبل، ومن ثم دعم قاطرة الإصلاح والتعمير الذى نحن بصددها اليوم تتجه أنظار العالم نحو مصر متمثلة فى مؤتمر المناخ.

وطالبت الدكتورة جميلة الرفاعي، عضو المجلس الرئاسي، خلال كلمتها، جميع الأمانات الفرعية بضرورة تكثيف دورها الخدمى والتفاعلى على منصات السوشيال ميديا للتوضيح للرأى العام حجم الانجازات التى تتم على أرض الواقع، ووأد الشائعات التى تعوق قاطرة البناء فضلًا عن عقد لقاءات بصفة دورية مع المواطنين لإيصال الحقيقة كاملة ومناقشة المشكلات التى تواجههم والعمل على حلها، وفتح قنوات تواصل مباشرة بين الأمانة المركزية للحزب والأمانات الفرعية، إلى جانب اتخاذ خطوات عملية خلال العمل الحزبي وألا يكون الكلام المرسل مجالاً بين قيادات الحزب بالمحافظة، مشددةً على أن رفعة الوطن والاهتمام بالمواطن هو شغلنا الشاغل من خلال الحزب، لافتة إلى ضرورة توسيع قاعدة العضويات الجماهيرية بالمحافظات.

جاء ذلك بحضور كلًا من:- الدكتورة نجلاء شطا، أمين التنظيم، الدكتور محمد الغمري، أمين لجنة التعليم، الأستاذة نادية أبو نار، عضو الهيئة العليا للحزب، الإعلامى محمد مجدي، أمين الإعلام، الدكتور محمد جعفر، أمين مساعد لجنة الإعلام، أشرف السبع، أمين العلاقات الخارجية لشئون الدول العربية.

30fe482303bc.jpg
664d6ec9a366.jpg
6ff293e3baef.jpg
79bcee2300fd.jpg
821006214b0f.jpg
b35e73dd2ffd.jpg
c2142d4f60e3.jpg
حزب المصريين المستشار حسين أبو العطا حسام بدر الدين مروة الطحاوى القيادة السياسية الرئيس عبد الفتاح السيسي الدولة المصرية الاصلاح المؤتمر الاقتصادى سليم الديب جميلة الرفاعى

أخبار الحزب

أورانج
أورانج