الإثنين، 26 فبراير 2024 01:52 مـ
بوابة المصريين

رئيس الحزب د. حسين ابو العطا

حوادث اليوم

قوات تنفيذ الأحكام تضبط 5 هاربين من أحكام بالحبس بلغت 200 سنة

الداخلية - صورة ارشيفية
الداخلية - صورة ارشيفية

واصلت أجهزة وزارة الداخلية جهودها لملاحقة وضبط المحكوم عليهم الهاربين من تنفيذ الأحكام القضائية، حيث أسفرت جهود قطاع الأمن العام برئاسة اللواء محمود ابو عمره مساعد وزير الداخلية عن ضبط 5 متهمين بإجمالي 200 سنة حكم.

وضبط (مالك محل أدوات كهربائية - مقيم بمحافظة القليوبية)، لكونه مطلوب التنفيذ عليه بالحبس 50 سنة وكفالات مالية فى عدد 42 حكم (مستانف، جزئى ) بتهم (تبديد ، إستيلاء ، إيصال أمانة).

كما تم ضبط (مالك ورشة خراطة - مقيم بمحافظة الشرقية)، لكونه مطلوب التنفيذ عليه بالحبس 40 سنة وكفالات مالية فى 53 حكم (مستأنف ، جزئى ) بتهم ( تبديد ، إستيلاء ، شيك).

وضبط (مالك مصنع للكابلات الكهربائية - مقيم بمحافظة القليوبية)، لكونه مطلوب التنفيذ عليه بالحبس 25 سنة وكفالات مالية فى 52 حكم (مستأنف، جزئى) بتهم (تبديد، إيصال أمانة).

كما تم ضبط (مالكة شركة لتوريد المستلزمات الطبية - مقيمة بمحافظة الغربية)، لكونها مطلوب التنفيذ عليها بالحبس 86 سنة وكفالات مالية فى 152 حكم (مستأنف، جزئى ) بتهم (تبديد).

وبمواجهتهم بالأحكام الصادرة ضدهم أقروا بصحته وتم إتخاذ الإجراءات القانونية.

دور رجال تنفيذ الأحكام القضائية لتحقيق الأمن

وكشف اللواء عبدالرزاق سعود الطحاوي الخبير الأمني ومساعد وزير الداخلية الأسبق في تصريحات خاصة لـ بلدنا اليوم عن أهمية تحقيق أعلى المعدلات فى تنفيذ الأحكام القضائية.

وقال عبدالرازق الطحاوي إن تنفيذ الأحكام القضائية والقرارات الإدارية هو أهم الاعتبارات لهيبة الدول وقدرتها على فرض الأمن والنظام بين المواطنين سواء داخل البلاد أو خارجها وذلك من خلال تعقب المجرمين الذين غادروا البلاد بطرق غير قانونية وفقا لاتفاقيات دولية بين معظم دول العالم .

وأوضح الطحاوي أن إدارة تنفيذ الأحكام من أهم القطاعات وهي تتبع قطاع الأمن العام وتشرف على أعمال السياسة التنفيذية للأحكام وتم تعزيزها بنخبة متميزة من الضباط والأفراد وذلك بمشاركة إدارة البحث الجنائى بكافة مديريات الأمن .

واضاف الخبير الأمني أن قطاع الأمن العام فور صدور الأحكام المختلفة على مستوى الجمهورية بالأقسام والمراكز والموانئ والمطارات والجوازات وتصاريح العمل والمرور، يقوم بعمل الأكمنة الثابتة والمتحركة لتضييق الخناق على المحكوم عليهم وتسليم أنفسهم طواعية او إجبارا بدلا من تعقبهم أينما كانوا بمعرفة الإدارة العامة لتنفيذ الأحكام داخل البلاد أو بمعرفة الإنتربول المصرى إذا كانوا خارجها .

وأختتم تصريحاته أن العين الساهرة تعمل ليلا ونهارا لكي تعطي المواطنين شعوراً بالأمن والاستقرار وذلك بعدم هروب أى محكوم عليه من العقاب الذي اقترفته أيديهم وهذا الانطباع هو هدف وزارة الداخلية القائمة على تنفيذ منظومة الأمن داخل البلاد واتضح من خلال ارتفاع نسب ضبط المحكوم عليهم .

قوات تنفيذ الأحكام حكم حبس بـ 200 سنة الداخلية حوادث أخبار الحوادث

حوادث اليوم

آخر الأخبار