الجمعة، 31 مايو 2024 12:00 صـ
بوابة المصريين

رئيس الحزب د. حسين ابو العطا

أخبار عربية

الرئاسة الفلسطينية: أمريكا تعادينا وتضغط لعدم التصويت على منحنا العضوية الكاملة

بوابة المصريين

أكدت الرئاسة الفلسطينية، اليوم الخميس، أن "الحديث عن سماح الولايات المتحدة الأمريكية لإسرائيل بدخول مدينة رفح مقابل عدم شن حرب شاملة على إيران، خطير".

وطالب المتحدث باسم الرئاسة الفلسطينية، نبيل أبو ردينة، لوكالة أنباء العالم العربي، "الولايات المتحدة بإيضاح موقفها من تقارير تحدثت عن السماح لإسرائيل باجتياح رفح في قطاع غزة مقابل عدم دخولها في حرب شاملة مع إيران"، مؤكدًا أن "أمريكا تعادينا في مجلس الأمن وتضغط لعدم التصويت على منحنا العضوية الأممية الكاملة".

وأضاف أبو ردينة: "نحذر من خطورة معركة رفح، لأنها ستشكل كارثة كبرى لأن أكثر من 1.5 مليون فلسطيني يتواجدون في رقعة صغيرة في رفح"، متابعًا: "إذا ما جرت هذه المعركة ستحصل كارثة كبيرة بخصوص الضحايا أو بخصوص التهجير الذي نرفضه وترفضه مصر معنا".

وكانت هيئة البث الإسرائيلية نقلت عن مصادر أمنية، قولها إن "الجيش ينتظر الضوء الأخضر لبدء عملياته في رفح جنوبي قطاع غزة"، مؤكدةً أن خطة اجتياح رفح تحظى بموافقة أمريكية.

وفي 7 أكتوبر 2023، شنّ مقاتلون من حركة حماس هجوما على جنوبي إسرائيل، أدى لمقتل 1200 إسرائيلي، وفقا لبيانات إسرائيلية رسمية.

وردًا على هجوم "حماس"، تعهدت إسرائيل بـ"القضاء" على الحركة، وشنت هجوما كبيرا على غزة أودى بحياة نحو 34 ألف فلسطيني حتى الآن، غالبيتهم العظمى من النساء والأطفال، حسب وزارة الصحة في غزة.

وفي غضون ذلك تتواصل المساعي الإقليمية والدولية للتوصل إلى صفقة تبادل للأسرى ووقف إطلاق النار في غزة.

وشن الحرس الثوري الإيراني غارة على الأراضي الإسرائيلية، يوم 14 أبريل ، رداً على تدمير الطائرات الإسرائيلية للقنصلية الإيرانية في سوريا، وبحسب مصادر مختلفة، استخدم مئات من الصواريخ والطائرات دون طيار، بما في ذلك طائرات "شاهد" الانتحارية دون طيار، وصواريخ "فتح" و"فتاح 2" التي تفوق سرعتها سرعة الصوت. وذكرت قناة التلفزيون الحكومية الإيرانية "برس تي في" أن جميع الصواريخ التي تفوق سرعتها سرعة الصوت وصلت إلى أهدافها.

ووفقاً للجيش الإسرائيلي، أطلقت إيران أكثر من 300 قذيفة وطائرة دون طيار، بما في ذلك نحو 170 طائرة دون طيار وأكثر من 30 صاروخ كروز وأكثر من 120 صاروخا باليستيا. وفي الوقت نفسه، تقول إسرائيل إن "بضعة صواريخ فقط" وصلت إلى البلاد وتسببت في "أضرار طفيفة".

وقال رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية محمد باقري، إن طهران أنجزت عملية "الوعد الحق" ولا تخطط لمواصلتها، لكن إذا اتخذت إسرائيل أي إجراءات فإن العملية الإيرانية المقبلة ستكون أكبر من السابقة.

الرئاسة الفلسطينية رفح الولايات المتحدة الأمريكية إسرائيل إيران حرب شاملة

أخبار عربية

آخر الأخبار