الثلاثاء، 31 يناير 2023 01:29 مـ
بوابة المصريين

رئيس الحزب د. حسين ابو العطا

مقالات الرأي

هشام بيومي يكتب.. قوة التقدير

بوابة المصريين

لا تغضب، فمن السهل قول شيء ما قد تندم عليه لاحقًا أثناء لحظات من الغضب، تمهل قليلًا لتجميع أفكارك وفكر بوضوح، عندها عبر عن إحباطك بطريقة حازمة، ولكن غير تصادمية.

أحد أكثر الأشياء أهمية، تقدير الذات والثقة بالنفس، الأشخاص الذين تقراء عنهم، الأشخاص الذين تعجب بهم يشتركون جميعًا في تقدير ذاتهم، تستخدم الثقة بالنفس مع الكفاءة الذاتية في اتخاذ القرار والنهوض بالمهمة المطروحة، ترتبط الثقة بالنفس بالخبرات السابقة التي يتم اكتسابها من خلال النجاحات أو التمكن من موضوع معين، بناء الثقة سوف يشعرك بقدر أكبر من التحكم في إدارة حياتك، بعدها تبنى صور ذاتية لنفسك لأنك تحب نفسك داخليًا وخارجيًا.

سوف أروى لك قصة ذات مغزى، ترجل رجل الأعمال من سيارته بوسط البلد بالقاهرة حيث يمر علي محلاته وشركاته، توقف عند بائع متجول واشتري منه أشياء بسيطة وقال للبائع الشاب، أنت رجل أعمال مثلي وسوف يكون لك شأن، بعد عشرة سنوات وأثناء مؤتمر للشركات الناشئة بمكتبة الإسكندرية، قال رجل الأعمال في محاضرته "كثير من الناس لا يعلمون عن المعين الذي لا ينضب من الذكاء اللانهائي، اعمل علي نفسك وتستطيع أن تستخرج من هذا المنجم" في الاستراحة التقي رجل الأعمال بشاب وقال له "أنت لا تذكرني ولكني لن أنساك أبدا، أنت الرجل الذي أعاد إلى احترامي لنفسي وثقتي في ذاتي عندما أخبرتني أنني رجل أعمال مثلك.

كثير من الشباب الصغير في حالة تمرد على كل شيء ورغبة في إثبات نفسه وبناء شخصيته، شعورك بالتوتر والقلق والحزن واللامبالاة، يدمر قدراتك العقلية والجسدية وفقدان ثقتك بنفسك، يدفعك إلى العالم المجهول بكل سلبياته من إدمان وفساد، انتحار، لا تخف من الفشل، وحتى أن سقطت، انهض، كافح، صارع من أجل البقاء، فكر دائما في الانتصار، طور مهاراتك العلمية والعملية واعمل علي عوامل ضعفك وحولها إلى نقاط إيجابية، عزز ثقتك بخطاب إيجابي، أنت شخص رائع وناجح في كل ما تقوم به، ينتظرك الحب المثالي مع الشخص الذي تستحقه، تنتظرك ثروة بلا حدود وتتلقى السعادة في كل جانب من جوانب حياتك، أنت مميز وفريد ولديك القدرة على عطاء وقبول الحب في كل لحظة، حياتك مباركة بالشخص الذي بداخلك. لا تضيع وقتك في أشياء لا يمكن تغييرها، أفضل طريقة للتنبؤ بالمستقبل، هو أن تصنعه بنفسك. الأوقات الصعبة لا تدوم إنما الأشخاص الأقوياء يدومون، لا تركز على الأخطاء، إنما ركز علي الإيجابية المرة القادمة.

في قصة أوبرا وينفري النجمة الأمريكية في مجال الإعلام العالمي حيث تجاوزت الصعوبات وتحدت العقاب، ولدت عام 1958 في حي فقير، ومنذ الصغر تعرضت أوبرا لحالات اعتداء جنسي وإساءات جنسية ومعاناة مع التمييز العنصري، بسبب لون بشرتها، ولكنها تحدت الظروف واكملت دراستها الجامعية بعد حصولها على منحة دراسية بسبب تفوقها الأكاديمية، عملت أوبرا كمراسلة إذاعية بعد غلق جميع الأبواب في وجهها لأسباب عنصرية ترتبط بلون بشرتها والتفرقة العنصرية السائدة في الولايات المتحدة في ذلك الوقت، اجتهدت أوبرا في الفرصة التي اتيحت لها ولمدة ثماني سنوات حقق البرنامج انتشار ونجاح واسع في كافة أرجاء أمريكا، تعتبر أوبرا اليوم من أغنى أغنياء العالم إذا إن ثروتها في حدود مليار دولار رغم إدمانها المخدرات في مرحلة من حياتها وطفولة بائسة واضطهاد عرقي، إلا أنها استطاعت بإصرارها وثقتها في نفسها تجاوز جميع تلك العقبات، لتصبح أكبر نجمة في الإعلام والبرامج التلفزيونية على مستوى العالم.

هشام بيومي قوة التقدير

مقالات الرأي

أورانج
أورانج