الثلاثاء، 16 أبريل 2024 07:59 مـ
بوابة المصريين

رئيس الحزب د. حسين ابو العطا

مقالات الرأي

د.رشا محمد تكتب: الدار أمان

د.رشا محمد
د.رشا محمد

يُعرف الزواج الصحي بأنه حالة التوافق والانسجام بين الزوجين من النواحي الصحية والنفسية والبدنية والاجتماعية والشرعية بهدف تكوين أسرة سليمة وإنجاب أبناء أصحاء.

يبحث الأفراد عن الزواج لبناء بيتهم المستقل وحلمهم لحياة كريمة بين أطفالهم وعائلاتهم،لذا؛ لا بدَّ من أن تنتشر مشاعر المودة والمحبة بين جدران المنزل الواحد، ولعلَّ هنالك عوامل قد تعزز من الصحة النفسية لكلا الزوجين، لا بدَّ لكل منهما من قرائتها والتعرف إليها
*ثقة أطراف العلاقة ببعضهم البعض.
*القدرة على مشاركة الأفكار والمشاعر مع الآخر دون التخوُّف من التعرُّض للسخرية.
*الاحترام المتبادل.
*كل شريك يقدِّر العلاقة ويخصص وقت للشخص الآخر.
*الإنصات للآخر والقدرة على التنازل في حال الخلاف.
*عدم الاعتماد بشكل كلي على الآخر.
*وجود حدود يتم احترامها من الطرفين.
*إمكانية النقاش والاختلاف دون عنف.
*عدم وجود أي شكل من أشكال الإساءة الجسدية أو العاطفية بين الطرفين.

باختصار، يمكن للعلاقات الزوجية أن تؤثر بشكل كبير على العافية النفسية والجسدية. فالزواج الناجح هو علاقة سليمة ومكمّلة بين شخصين ملتزمين ببعضهما البعض. إنها وحدة يتبادل خلالها الزوجان الحبّ، والاحترام، والدعم ويعملان معاً لتخطي التحديات وتحقيق الأهداف المشتركة. ومن هنا، يفترض بالزوجين أن يمنحا الأولوية لصحتهما وعافيتهما، وأن يسعيا للحصول على المساعدة إن واجها سلوكيات غير سليمة، وأن يتعلّما التحكم بالتوتر والمشاعر السلبية بطرق صحية ضماناً لتحسين صحتهما النفسية والجسدية على حدّ سواء.

د.رشا محمد الدار أمان 

مقالات الرأي

آخر الأخبار